دعوات في تونس لنشر تقرير هيئة العدالة الانتقالية بالجريدة الرسمية - Instance Vérité et Dignité

دعوات في تونس لنشر تقرير هيئة العدالة الانتقالية بالجريدة الرسمية

الجزيرة نت – دعت منظمات غير حكومية الثلاثاء السلطات التونسية إلى نشر تقرير “هيئة الحقيقة والكرامة” المكلفة بالعدالة الانتقالية في الجريدة الرسمية (الرائد الرسمي) بعد مرور نحو عام من إصداره من قبل الهيئة.

وأظهر التقرير النهائي لهيئة الحقيقة والكرامة التونسية المكلفة بالنظر في ملفات ضحايا زمن الدكتاتورية مسؤولية سياسيين وإعلاميين، بعضهم ما زال يمارس نشاطه، عن تجاوزات شملت حقوق الإنسان.

ونظم الائتلاف المدني “لا رجوع” وكل من منظمة “بوصلة” و”المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية” و”محامون بلا حدود” أمس الثلاثاء مؤتمرا وطنيا بالعاصمة تونس حول “استكمال مسار العدالة الانتقالية” من أجل تسليط الضوء على التحديات التي تعرقل المسار حاليا.

ونشرت “هيئة الحقيقة والكرامة” التي أحدثت عام 2014 وكلفت بملف العدالة الانتقالية في البلاد وأنهت أعمالها نهاية العام 2018، تقريرها الواقع في مئات الصفحات في مارس/آذار 2019، رغم الضغوط والصعوبات التي اعترضت تنفيذ مهامها.

وقال ائتلاف “لا رجوع” إن التقرير لم يُنشر حتى اليوم في الرائد الرسمي (الجريدة الرسمية) للجمهورية التونسية، وهذا الإغفال ليس له أي مبرر قانوني، بل هو خرق للقانون يبدو في ظاهره مدفوعا بالعداوة تجاه مسار العدالة الانتقالية.

الرابط في المصدر