ماهي جلسات الاستماع العلنية؟

أهدافها:

  • إطلاع الرأي العام على حجم الانتهاكات الواقعة وترسيخ حفظ الذاكرة الوطنية وعدم التكرار من خلال توثيق مختلف الانتهاكات والسياق التاريخي لها.
  • المساهمة في ردّ الاعتبار للضحايا وتكريمهم واستعادة كرامتهم من خلال تبليغ صوتهم عبر سرد تجاربهم ومعاناتهم للعموم نتيجة الانتهاكات الحاصلة وطلب الاعتذار منهم.
  • كشف حقيقة الانتهاكات بمختلف أصنافها التي عرفتها تونس طيلة الحقبة التاريخية الممتدّة من جوان 1955 إلى نهاية 2013.
  • معالجة ماضي انتهاك حقوق الإنسان بهدف إرساء دولة القانون.
  • توعية عموم التونسيين بخطورة هذه الانتهاكات لاستخلاص العبر وضمان عدم تكرارها.
  • المساعدة على تفكيك نظام الاستبداد والفساد وعلى إصلاح المؤسسات وتطوير التشريعات وترسيخ ثقافة عدم الإفلات من العقاب
  • تمكين مرتكبي الانتهاكات من الاعتراف وطلب الاعتذار من الضحايا لتعزيز المصالحة الوطنية.
  • تحسيس أصحاب الرّأي والقرار بأهمية العمل على الاستقرار الاجتماعي.
  • كسب ثقة بقية الضّحايا لتشجيعهم على سرد تجاربهم.
  • كسب تضامن الرّأي العام لإنجاح مسار العدالة الانتقالية.
  • إبراز دور المرأة النّضالي واستماتتها في الدّفاع على حقوقها.
  • تكريس شفافية أعمال الهيئة.

شروطها ومعايير اختيار الحالات:

يجب إخضاع اختيار حالات الجلسات للمعايير التالية:

  1. ختم البحث في ملف الضّحية المعنية
  2. شرط السنّ (بلوغ سن الرّشد عند جلسة الاستماع)
  3. متمتّع بالأهلية القانونية
  4. الوضوح والإقناع في رواية الضّحية
  5. المصلحة الواضحة للحالة في كشف كيفية عمل منظومة الفساد والاستبداد
  6. الموافقة الكتابية من الضحية على جلسة الاستماع
  7. التّأطير والتّأهيل النّفسي من طرف مختصّين لضمان القدرة على تحمّل العرض والمواجهة
  8. تنوّع التّمثيلية (النّوع الاجتماعي، العامل الجغرافي، العامل التاريخي، الأحداث حسب المراحل التّاريخيّة، الانتفاضات الشّعبية والاجتماعية، التنوع حسب الانتهاكات إلخ)
  • سير جلسات الاستماع العلنية
  • مختلف السيناريوهات
  • الاستماع لضحية فقط.
  • الاستماع لضحية ممثّلة لمجموعة ضحايا حاضرين.
  • الاستماع لمجموعة ضحايا / شهود في نفس جلسة الاستماع.
  • الاستماع لقائم بالانتهاك فقط أو لمجموعة من القائمين بالانتهاك.
  • الاستماع لشاهد أو لمجموعة شهود.
  • شروط الحضور لجلسات الاستماع
  • يُحَجَّر اصطحاب الهواتف الجوالة وآلات التصوير والكاميرات داخل القاعة.
  • عدم طرح أسئلة على المستمع إليه، سواء كان ضحية أو مرتكب انتهاك أو شاهدا، أثناء جلسة الاستماع وعدم مضايقته بعد الجلسة لاستجوابه وغير ذلك.
  • الالتزام بعدم المقاطعة أثناء سير جلسة الاستماع لضمان حُسن سير الجلسة.
  • والالتزام عموما بالميثاق الصحفي والميثاق مع المجتمع المدني.

المراجع القانونية:

  • القانون الأساسي للعدالة الانتقالية:
  • الفصل 39: تتولى الهيئة المهام التالية :
  • عقد جلسات استماع سرية أو علنية لضحايا الانتهاكات ولأي غرض متعلق بأنشطتها.
  • الفصل 47: لا يجوز لأطراف النزاع التحكيمي الامتناع عن المشاركة في جلسات الاستماع العمومية إذا طلبت الهيئة ذلك وتعلق إجراءات المصالحة في صورة عدم الالتزام بأحكام هذا الفصل.
  • النظام الداخلي لهيئة الحقيقة والكرامة:
  • الفصل 3: تضطلع الهيئة خاصّة بـ :
  • عقد جلسات استماع ّسرية أو علنية لضحايا الانتهاكات ولأي غرض متعلق بأنشطتها.
  • الفصل 7: يتولى مجلس الهيئة خصوصا المهام التالية:
  • تحديد إجراءات تنظيم وسير جلسات الاستماع سواء بموجب قرارات يصدرها في الغرض أو ضمن أدلة إجراءات.